22‏/8‏/2008

قبراً يتحرك



مرحبا بالزوار الكرام


تحية طيبة وبعد


كثيرة هي هموم ومشاكل الحياة وكثيرة هي الايام الضائعة بدون جدوى وفائدة لكن مؤكد انها من العمر .


عطل فنى فى نظام الحياة اصابنى وشكلة هدا العطل متواصل لكنى نجحت بان سرقت من هذا العطل بعض الشئ لاكتب شئ بعد ان اصبحت احس انى عاجز عن الكتابة بسبب العطل او يمكن لانى مش كاتب بالاصل او قد اكون ادعى انى اكتب شئ لكن متاكد من شئ انى عجزت عن ان اكتب ولكن كتبت ولا ادعى انى كاتب .


لابد لى هنا ان اشكر جزيل الشكر كل من زار وعلق على موضوعى الاخير وتضامنهم معى لكن ما باليد حيلة فهذة ايامنا نعيشها بالطول بالعرض بنعيشها تعجبنا او ما تعجبنا كلة من صنع يدنا .


لقد استفزتنى اشياء كتيرة فى فترة غيابى عن التدوين بالكوخ فكتبت خاطرة او بعض الجمل او كلمات لكن الجرح اكبر من كل الاشعار والخواطر والكلمات اقدمها لكم اسميتها قبراً يتحرك .


نائمون غائبون بحضرة الوطن العربى
ما كان للنسيان مكان
لكن للعذاب مكان
نروى الحكاية بالأصل والدم
أعتكف على إحدى الطرقات
هناك على أمتداد الظل
هنا هناك أعض على شفاهى
كيف ؟ لماذا ؟ ماذا يحدث ؟؟
الأسماء تذوب
التاريخ يذوب
الأيام تذوب
لا شئ يبقى
لى كل ما أريد حين يستوى الصمت والصوت
هل يستوى ؟؟؟
طعنات فى الظهر
سلالة كانت وكانت فى المهملات
الإرث لا معنى له بحاضرى
سلاماً عليهم ومازالوا بالجدول
خريطة وطن كبير كل الأجزاء متحاربين
يا الله من لهم الأن ؟
المدينة تغرق برائحة الموت البطئ
أخرجه الأولياء
لا أحد يعرفهم
لم نعد نشير بأصبع السبابة
لم نعد نعرف ذاك الشيخ
يضع عمامة ولحية طويلة
يحكى اكثر من الصورة
يرسم بالكلمات لنغرق فى طوابير هائمة
كل شئ بدائرة محكمة
كأنه وقتاً بإجازة من العمر
على مهل تتساقط الأمجاد
ويمضى بنا إلى قلعة الوهم
تحط بنا مواقف تنظيم وليس دين
نحن فى نهر الموت فى موطن الانبياء
حشوداً يسيرون فى الطريق
ليعرفوا أنهم بدائرة مغلقة
يعودوا منهكين ينامون
ويستيقظوا ليشربوا ماء القهر
ويتراجع الوطن ليتهاوى فى علبة أسمها غزة
فألان أنت ليس سوى قبراً يتحرك
ممنوعاً من الخروج
لكم سخرية القدر
ولنا النعش المسافر
بفرح الاحتضار
ولنا حتماً الانتصار

هناك 3 تعليقات:

purchase penny stock يقول...

its good to know about it? where did you get that information?

المنفي يقول...

مرحبا بعودتك يا غائب
ونرجو ان لاتكون عن الحضور غائب

ولو انو كلامك دايما ع الوجع :(

عابرة يقول...

اولا اريد ان ابارك لك بعودتك بعد غياب طويل عن اصدقائك....
ثانيا الخاطرة التي كتبتها رائعة جدااا... ومعناها ومن دون مجامله رائع جدا
شكرا لك وتقبل مروري